http://alaqsasport.com/web/images/logo.svg

تذبذب إنتر يقرب مورينيو من انتصاره الأول

تفاصيل

تذبذب إنتر يقرب مورينيو من انتصاره الأول


يحل روما ضيفا على إنتر ميلان، في مواجهة من العيار الثقيل، مساء اليوم السبت على ملعب سان سيرو، في قمة الأسبوع الثامن من الدوري الإيطالي.

 
ويدخل روما المباراة متفوقا على إنتر بجدول الترتيب، حيث يقع الجيالوروسي بالمركز السادس برصيد 13 نقطة، فيما يحل إنتر بالمركز السابع برصيد 12 نقطة.
 
ويعلق البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لروما، آمالا كبيرة على قيادة فريقه للفوز والتقدم أكثر بجدول الترتيب، خاصة وأن إنتر يعاني منذ بداية الموسم.
 
تذبذب إنتر
 
إنتر تحت قيادة المدرب سيموني إنزاجي، يعيش حالة غير مستقرة في ظل الظهور الجيد في بعض المباريات، وظهور ضعيف للغاية في مواجهات أخرى.
 
فمنذ بداية الموسم، لم يتمكن إنتر من تحقيق الفوز على أي فريق كبير واجهه هذا الموسم، حيث سقط في اختباراته الـ3 حتى الآن بجميع البطولات.
 
وخسر أمام لاتسيو (3-1) وأمام ميلان (3-2) وأمام أودينيزي (3-1) بالدوري، كما تعرض للخسارة على ملعبه أمام بايرن ميونخ (2-0) بدوري الأبطال.
 
وتلقى النيراتزوري انتقادات عديدة من قبل الجماهير، التي شنت هجوما ضد اللاعبين وحملتهم مسؤولية النتائج السلبية منذ بداية الموسم. 
 
كما يعاني إنتر من غياب بعض لاعبيه وعلى رأسهم روميلو لوكاكو ومارسيلو بروزوفيتش، وهو ما قد سهل مهمة روما في خطف النقاط الثلاث.


 
الانتصار الأول
 
ومع معاناة إنتر على مختلف الأصعدة، فإن مورينيو سيكون أمام فرصة ذهبية لتحقيق الفوز الأول له في مسيرته التدريبية على حساب النيراتزوري.
 
لم يسبق لجوزيه مورينيو أن حقق الفوز على إنتر، حيث واجه النيراتزوري 3 مرات جميعها كان بالموسم الماضي، ولم يحقق أي نتيجة إيجابية.
 
المواجهة الأولى لمورينيو ضد إنتر، كانت في 4 كانون الأول/ديسمبر 2021، عندما تواجها في الدور الأول بالكالتشيو، وسقط الجيالوروسي (3-0).
 
وكان الصدام الثاني في 8 شباط /فبراير 2022، بربع نهائي كأس إيطاليا، وواصل إنتر تفوقه بتحقيق الفوز (2-0) وإقصاء روما من المسابقة.

أما المواجهة الثالثة فكانت في 23 نيسان/أبريل الماضي بالدور الثاني من الدوري الإيطالي، وانتصر إنتر في ملعبه بسان سيرو بنتيجة (3-1).

آخر الأخبار